عالمن ثاني - جنون الشعر

تِظن تجي لِنا أيام .. و نِنسى الشوق .. و أوقاته
تِظن يمر فينا الوقت .. و نِلقى مِثله و زَيه

نواري نَفسِنا .. بخيبه .. و مِنا تهِل .. عَبراته
حسايف يا زَمن عَدى .. على قَلبٍ خَفَتْ ضَيه

تِقول إني غَريبة حال .. أسيرة في متاهاته
و اني قاسية بالحيل .. و لا ارفق به اشويه

انا يا من تجرحني .. اذوب بصمت نظراته
و يوم إن البعد نادى .. خفوقي للهجر عيه

اموت و لا يفارقني .. و لا تهجرني لَحظاته
مَكانه دنيتي .. فيني .. قريب امن الهوى ليه

و لكِن قادني الخافي .. لِبحرٍ غِلق سَكراته
بليد و لا شعورٍ فيه .. و ارضه .. ميته حيه

اتوه من الوله و اعشق .. كلامه و اعشق سكاته
و احب العالم بعينه .. و شوقه ساكنٍ فيه

جبرني وقتي الظالم .. اساير موج .. حالاته
و ادمر حلمي بيدي .. كأني كِنتِ مَعميه

ابيه يرد لي و المس .. غرامٍ ينبض بذاته
عسى لو كانِ طيفٍ مَر .. بعيني بان و تهيه

اسرني عالمٍ جارح .. صعيبٍ في ملذاته
و انا مثل البشر اخطي .. و لاني منه معفيه

و لكن لي أمل بالله .. بعد اسمه و آياته
يجردني من ذنوبي .. و اطوي محنتي .. طيه

طُقوس العالم الثاني بأفكاره و نزعاته
ابد ما عاد تغريني .. و لا تترك أثر .. بيه

ابي ارجع و اتغير .. و احس بكل نبضاته
و اعيش بعالمي طِفله لها احلام ورديه

يجيني يلمس كفوفي .. يلملمني بضحكاته
و ياخذني معه لشوق و يملاني بحنيه

حياتي مُذهله فيني .. بكلماته .. و نبراته
و اكثر ما يحليها بأنا نصدق .. النيه

و لو غرر بنا هالكون .. و بعثر فينا اشتاته
مراسي شوقنا تبقى .. ضلوع الود محميه

© 2023 - موقع الشعر