يا أم الواد الشهيد - وليد الوصيف

يا أم الواد اللي أصبح شهيد
طوق الورد دا هدية من الشعب ليكِ
يا أم الواد اللي أصبح شهيد
لا تندا مي ولا تدمعي دمعه بعنيكِ
 
 
أحضني الورد وملي عنيكِ منه
أبنك سقى الورد بدموعه ودمه
ودي صورة أبنك فوق طوق الورد فرحانة
زي طيور السلام ع الجنة سبقانه
 
 
ليه ترفعي التراب على وجهك
وأنتِ تاج العروبة فوق رأسك
اسجدي ركعة شكر لربك
أبنك فدى أهلة ورفع رأسك
 
 
أبنك أستشهد من أجل فرحتك
وعامل فى الجنة عرسه ودخلته
أضحكي وسمعي الشهيد ضحكتك
بلاش دمعك يبقي فى العرس محنته
 
 
أبنك بطل وكمان إنسان
كان وقف ضد أسطور غيلان
كان قاصد يحقق لينا الأمان
وأستشهد وفات فى قلوبنا ألف مكان
 
 
أبنك كان سلاحه حبه حجارة
وقلب جريء من طعم المرارة
وواجه بكل قوة وجسارة
ومات رافع شعار الكرامة
 
 
أبنك كان مؤمن بربه ودينه
وحارب عشان أرضه وعرضه
وضحى بعمره وكل سنينه
عشان يرفع علم وطنه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر