جلست أناظره يرسم عجزت افهم وش المرسوم
على بابي بقايا من دماه ومدمع أهدابه
على بابي طرق كنه طرق قلبي عجزت أقوم
عظامي ما قوت حملي وجسمي خارت أعصابه
وأنادي ما سمع صوتي أو انه صوتي المكتوم
أغص بعبرةٍ بالحلق مثل الجمر لهاّبه
عرفته قسمتي مدري وش اللي غير المقسوم
جابه وقتي العابث ورده مثل ما جابه
رحلت أو هو رحل مدري ولكن القدر محسوم
أموت بحبه واحياله وأموت واحيابه
(عجز يرسم على غيم الغياب وصالي المعدوم
وأنا مثله عجزت ارسم غياب الحزن بغيابه)
حبيبي كانت أحلامي وأحلامه كبار بيوم
بنينا للهوى بيتٍ كبير وكم حلمنا به
على الغصن الخضر طيرين هدّن والغصن منظوم
ورق مدري زهر مدري ثمر كن الغصن غابه
ثمل طيري وعانق طيرته واستغرقوا بالنوم
واحمر الشفق خجلان ذوق وذاب بثيابه
ليا صار المدى جفنين بحرٍ مع سما وغيوم
وقرص الشمس صارت صورته بالبحر منسابه
غرقت وما دريت إني غريرٍ ما اعرف العوم
صحيح إن الهوى غلاب والأيام قلابه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين