من خِلِقت .... و حالتي حالة غريبة
أنقسم نصفي ... على نصفي تمادي
,
طفل .. غنّا ..... يوم غنّا عندليبه
صيحتي داخل بلد ... ماهو بلادي
,
طفل يكتب بأصبعه ( وين الحبيبة ) .؟
بانت أحزاني ...... ولا بانت سُعادي
,
ذاق طعم المرّ .... حتّى في حليبه
ماعرف وجه الصديق من الأعادي
.
يكبر أكثر .. تكبر بعينه مصيبه ..
ليه يكبر ؟ وين رايح ؟ وين غادي ؟
,
الحياة اللي بها جداً ...... كئيبه
ماقدرت أنّي ألاقيبه ........ مُرادي
,
لوني الأبيض عكس للشمس طيبه
و السهر .. يعكس لي اللون الرمادي
,
و كل ما أنهي حزني أرجع أبتديبه
الحزن ( نسّم عليّ من كل .. وادي )
,
و كل مانامت عيوني .. يا الغريبه
أذكر أنّك فيني .. أنهيتي .. سُهادي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين