وشذكرك فيني رجعتي تدقين . . . - فهد بن دعيرم

وشذكرك فيني رجعتي تدقين
دوبي ذكرت الصوت يالاجوديه

مرت علينا ايام وشهور وسنين
وقدنا سلينه بالليال العصيه

لو الهواء يظهر علينا عناوين
بين القصيد وسجتي والمحيه

اخفي وسط صدري جروح المحبين
محدن درا باهل النفوس الشقيه

الجرح ستر الجرح مايظهر الشين
وسط الحشا بين الضلوع الخفيه

يالج وربعي بالرخا مستكنين
ويقنب ليا جاله ليال سهديه

اليا بدا بالناس نومه وغافين
تسمع على حر الكرامه عويه

اقفت وانا طبعي اعاف المقفين
عندي على نفسي ولاء وحميه

مارخصت نفسي لاجل ناس عزيزين
ولارضا على نفسي مهونه واذيه

اقفت مع اللي بالهواء مستخفين
في كل ليله له بثرها خويه

قد غرها من غرها بالدكاكين
وقد غرها من غرها في حكيه

وقد غرها من غرها بالصوالين
وقد غرها من غرها بعتليه

ماتدري ان المال ماجاب وافين
وان الوفاء ياتي على طيب نيه

بيتن بناله ساس لوه من الطين
يبقا مشيد لو تباطا بنيه

واللي يجي من دون قيمه وتثمين
اسمه رخيص وراس ماله مجيه

اوفيتلك ياكنت سيد المزايين
واليوم عاف القلب ماضي وفيه

لوكنت اعدك غاليه بأرض غالين
واليوم كلن راح واقفى مضيه

واليوم جيتي بالمحبه تعودين
شاقك صحيح الحب زهره وفيه

دامي عطيتك شي من دون تبغين
واللي بغيته ماوصلني عطيه

وشذكرك فيني رجعتي تدقين
روحي وانا باروح والنار حيه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر