الخريف

لـ ، ، في غير مُحدد، آخر تحديث :

حيث ودعنا المصيفَ
أصبح الجو خريفا
ومضى الحر سريعا
وبدا الجو لطيفا
هذه الأوراق صُفر
ودعت غصنا أليفا
*************
أصبح الغصن حزينا
عاري العود نحيفا
طيْره عنه تخلت
واشتكت بردا خفيفا
ودعته ثم قالت
.لك لن أبقى حليفا
شمس يومي قد توارت
وجرى الغيم كثيفا
فوداعا سوف أمضي
لست أحتاج خريفا
**************
ردد الغصن احتجاجا
باديا رأيا حصيفا :
دورة الكون نظام
وأنا لست مخيفا
كل فصل بمزايا
كان مشتى أو مصيفا

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين