مشاريه العتب في داخل عيونك سوالف ليل
أحس بزفرة أنفاسك..على غيابي تعاتبني
أحس أني من أشوفك..من أشوفك..قليلة حيل
وكل أشواق هالدنيا..إذا شفتك..تشربني
حبيبي..كل مافيني..من احساس الغرام يميل
مثل غصن ثنته الريح..ومال..ومال وأتعبني
تخور الذاكره وأشبك حروف اسمك مع التبجيل
وأتمتم..في حروف اسمك..حبيبي لا تعذبني
وأحس بصدق نبضاتك..قريبه من خفوقي حيل
واليا منها أختفت نبضه من النبضات ترعبني
تبعثرني..ولا أبالغ..أنا أتبعثر مع التسبيل
بمعنى أصح..أبعلنها..أبدويها.."تذوبني"!!
ويظهر في قواميسي كلام ما أظنه قيل
واليا منك تهجيته..على شفاهي يأنبني
أتوووه فعالمك طفل..يتوه فعالم التقبيل
وأغيب..وليت هالغيبه..عن اللقيا تتوبني
أعود وأحسب ذنوبي وأراجع خطوة التسجيل
وأتوبك..قبل هالكادر..وأخاف الذنب يغلبني
حبيبي بعترف..لحظه..أنا ماني ثمار نخيل
أنا مثل النخل باسق..وشموخ النخل..يعجبني

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر