نوبة عطش

لـ عبداللطيف مبارك، ، في الوطنيات، آخر تحديث

نوبة عطش - عبداللطيف مبارك

الريق وجف وسلمت
 
روحى لسوابقها القديمه
 
شق اللسان خد منّى طولى
 
صبحت ملقى كما الرميمه
 
صفيت عرق
 
نبشت ألحس ف التراب
 
إن كان عذاب
 
ربى العظيم متبدلوش
 
لجلن يغيب يوم الحساب
 
***
 
الآه .. بتطلع من حشايا وتنجلى
 
والصرخة جوّه ضل الصوت ..
 
سكوت
 
إن راح أموت
 
جوّه الفراغ
 
 
عارف مدايا وسكتى
 
الجنه خير
 
والنار ..
 
بتحرق ف البيوت
 
لحم الفقير
 
*** ***
 
غارت عنيه ع السحاب
 
ملقتش غير ضل البُنيه الملهمه
 
كانت تروح وقت المغيب
 
م بين شطوط الانتظار
 
تملالى وقت الخوف ..
 
شروق
 
لن كنت أفوق
 
ألقاها ف الحلم
 
انشطار
 
*** ***
 
وفتحت قلبي ضرفتين
 
جوّاه وسيع
 
برّاه بينزف بالدما
 
تانى يميع
 
وطني المعذب كلّما
 
يرجع على برُّه
 
يضيع
 
 
*** ***
 
والبنت شاطره
 
الغمز حفظاه بالرموش
 
صمّه المذاكره
 
وقت أما تغرق ازاى
 
تبوش
 
ازاى تحايل قلبي يحوش
 
منها العذاب
 
ربى العظيم متبدلوش
 
لجلن يغيب
 
يوم الحساب
© 2023 - موقع الشعر