والله اتلفت حال الصبر واتلفتني
شفني استنهض الخطوة بوصلك واطيح
كنت فوق السحاب وطحت ماشفتني
ضقت ماادري تململ منك حزني الفسيح
ليلة في عيون البوح صادفتني
جيتني ترسم احلامك بدم الذبيح
صاحبي كم تغربتك ووقفتني
بين صمت الضياع وبين بوح جريح
آه ياماتوسلتك ولا انصفتني
ياغياب بنى لاسمى ظنوني ضريح
لاتواصلت باسبابك ولاعفتني
مااصعبك ياخلي البال يامستريح
صاحبي هات لعيوني وطن وافتني
كيف اب / اطوي مسافاتك بحلم كسيح

حقوق النشر محفوظة لـشاعر

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2019 - موقع الشعر