ليلةُ الأمسِ جدَّدتْ صَفو عمري
لوَّنتْ بالصباحِ بسمةَ ثغري
حملتْني على بساطٍ أنيقٍ
لرياضٍ بورْدها البضِّ تغري
أطربتْني بصوتِها وسقتني
كأسَ حبٍّ من الصبابةِ عذري
جئتُ أروي لها فصولَ غرامي
فروتْ بالفتونِ لهفةَ صدري
**
(2)
ليلة الأمسِ أيقظتْ ذكرياتي
أشعلتْ في دمي مواقدَ جَمْرِ
واستباحت مشاعري واطمأنت
ليتني لم أبُحْ بميلاد فجري
حينَ أوصدتُ دونَها بابَ قلبي
كشفتْ سرَّها العميقَ وسرِّي
سكبتْ أعيني الدموعَ حَيارى
عجباً كيف ضاقَ بالصمتِ صبري

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين