يَدُ الشَّكوى أَتَتْك على البريدِ - ابوتمام الطائي

يَدُ الشَّكوى أَتَتْك على البريدِ
تمدُّ بها القصائدُ بالنشيدِ

تقلبُ بينها أملاً جديداً
تَدرَّعَ حُلَّتيْ طَمعٍ جَديدِ

شَكوتُ إلى الزَّمانِ نُحُولَ جِسْمي
فارشدني الى عبدِ الحميدِ

فجئْتُكَ راكباً أَملَ القوافِي
على ثقة ٍمن البلدِ البعيدِ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر