خضراء

لـ ، ، بواسطة قاسم حداد، في غير مُحدد

خضراء 
 تنقلك الموسيقى لجنة المنتهى ، 
 بين نشاط اليقظة و ريبة الشخص . 
 شخص يأسرك بهودج الفتنة ، 
 يغريك بذؤآباته الطائشة ، 
 أوسمة يطرد بها الغيم ، ويغويك . 
 تحمين جسدك من شهوة الرقص بنعاس الخجل 
 تزمين أعضاءك بمزق القميص ، 
 كمن يحبس طيوراً محتقنةً في قفصٍ مكسور. 
 ينهر العاج 
 لئلا يغفل عن البرق 
 ويمدح الوتر ليفتح الماء على الهاوية، 
 يقود كتيبة الأقاصي بيدين شاردتين ، 
 يمد إليك جسوراً تأخذ لزهرة الملاك 
 ويمنح النحاس موهبة الذهب ، 
 ينبثق ويندفق ويستعيد . 
 وأنت في نيزك الشك 
 جليد يتبلر ويتقصف ويذوب ، 
 نمور تصحو ، وأجنحة تتناسل 
 وشجر يذهب في النوم . 
 خضراء .. خضراء و مفعمة باللهب 
 ترتعشين مثل ناسكٍ يلهج ، 
 وتنفصل منك الأطراف ، 
 يضيق بك المقعد والبهو ، 
 تضيق الغرفة والبيت والمكان. 
 يصير الفضاء قميصاً يتهتك 
 وأنت في جسدٍ يجن ، وليس لك سلطان عليه . 
 يئج في أحداقك الجمر 
 تروزين الشخص بضغينة الشبق 
 متشبثةً بغصنٍ يحترق على هاوية . 
 نار تمسك بالنار ، 
 تطيش بك الأخلاط والعناصر ذاهبةً ، 
 تصرخ منك أمرأة في ذروتها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين