هل أنتَ هكذا

لـ ، ، بواسطة قاسم حداد، في غير مُحدد

هل أنتَ هكذا
أيها الشجن المُسيطر ؟!
تُوقِظُ العاشق من أجمل راحاته
لتُدخله في أمل متاعبه
هل أنت هكذا
تمزج العاشق بالهواء
وترسم به ماء الوله المتقافز في القلب ؟
أيها الشجن إصهرني بلقاءٍ واحد
لقاء واحد أيها الشجن
لقاء عميق كالنوم في الطفل
وسيع كالأفق في الحلم
رهيف كالشيء الذي يَرجُّ
ويرجفُ كالخفقِ في القلب
أيها الشجن
إنذرني خيطاً في قميصك .

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر