يوم الثلوج - فدوى طوقان

مازال يوم في نفسي يوم الثلوج
أغنية بيضاء
عميقة الأصداء
أعيشها أحيا ارتعاشاتها
أملك لحظاتها
الله، ما أحلاه يوم الثلوج
حين انطلقنا في مدى الدرب
نعبره جنبا الى جنب
طيفين كنا وانهمار الثلوج
يمسح عبر الدرب أثارنا
يطمر أسرارنا
وكنت لي يا فتنتي الكبرى
قصيدة كبرى
تنبض في لأعماق الخافيه
وتوقظ المشاعر الغافيه
الله،ما أغلاه يوم الثلوج
ويومها يا فتنتي، يومها
لم نقل الكثير، لكنما
كان لنا كل انفعال الحياه
وكانت الحياه تبدو لنا
مليئة، مشتهاه
تمنحنا أعطيات
تغمرنا بالهبات
الله، ما أسخاه يوم الثلوج
ويومها، أحستني يومها
أعانق الحياة في مجدها
وجدتني أبلغ ذرواتها
رأيتني املك ثرواتها
وكان حسبي يومها حسبي
إن رحت أحيا منتهى حبي
..........................
الله لو يرجع لي مرة
في عمري المقبل يوم الثلوج
27 فبراير 1959

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر