انا قبل ما بلغ من العمر عشرين
حبيتلي فا الكون ثالث حبيبه
ما حب قلبي غيرها غير ثنتين
ياليتها مثل الحبايب قريبه
أزاور الثنتين من حين لا حين
ومريم زيارتها عليه صعيبه
مقدارها عندي وعند الملاين
وزنه ثقل مقدار مكه وطيبه
وحبيلها بخلاف حب المحبين
اللي يلاحظ فيه شكه وريبه
وحبيلها تمليه اللأخلاق والدين
ولابه من المنقود عيب يعيبه
وأنا مابا الاشوفها شوف بالعين
وحال أبرهه بين الحبيب وحبيبه
شريفه محبوبت للشريفين
بكف الخبيث اللي يبيها خطيبه
يالنود ياللي في سنعها تهبين
اقفي بسراهل الهوى وقبليبه
اذا تكرمتي بعد ما تودين
علمي لها اخذي علمها وأرجعيبه
وقولي محبك لايعه لايع البين
من الشوق غاديت ضلوعه حطيبه
ومن يوم مرسولي عطاها العناوين
من البعد زارتني زيارة غريبه
يوم الدجى الداجي زلف منه ثلثين
فا الحلم جتني عقب طول المغيبه
ومن الفرح سألتها وش تريدين
قالت على أحبابي جروحي عطيبه
ما تدري أني من ثلاثه وخمسين
وطرفي من اللوعات يجري شعيبه
واحفاد خلاني لي اليوم ناسين
وانا انسبي مثل السبايا غصيبه
والله لو ان اجداد الاحفاد حيين
ما تنحني هاماتهم للغليبه
واحبابي اهل المجد عينتهم وين
اللي لهم في ماضي الوقت هيبه
أقصد هل القرآن وأهل الصحيحين
وهل العزايم وأهل الاريا الصليبه
واهل الحديبيه واهل بدر وحنين
واهل سيوف من عداهم خضيبه
اللي عن السنه ماهم بمتحادين
ورجالهم في الحرب ينطح كتيبه
لو أن جمع عداهم اكثر من الصين
لاشب سو الموت وردوا قليبه
ولا يرتعون مرجحين الموازين
بمراتع الحقران لو هي خصيبه
ماهم هل الاعراف واهل القوانين
وهم مسلمين ومن جدود عريبه
قلت الذي يابنت عنهم تسألين
ركزت عليهم فا اللحود النصيبه
وحفادهم صارو مثل ما تشوفين
ما خلصوك من الظروف العصيبه
لو انهم على الكرامه غيورين
ما نامو الانذال وانتي صويبه
رجالهم بالثوب والمنظر الزين
يفوق تلعا الجيد شقرا الذويبه
وأن دار فن الحرب بين الفريقين
على العدا الرعديد ما ينعديبه
يسافر من أجل العلم رخو الجناحين
وليا لفا للدار بعد تغريبه
ليا هو مصد عن طريق الميامين
ومضيع دينه وعيبه بجيبه
وصارت حياته بين كازا وبكين
يا عزتي عن جادل تعتزيبه
ولا عم لكن النشامى قليلين
يخط الهدف عشره وواحد يصيبه
وكانك تبين النصر من جيل الالفين
مهمة علىالزلايب تعيبه
صارو بسيف الحيف والذل راضين
من عقب ديد الذل شربو حليبه
انتي من انجال القرود الخبيثين
مجروحة(ن) جرح يحير طبيبه
وهم في الملذات الرخيصه مفلين
مثل البهايم في الفياض العشيبه
ومن جبنهم يشكون من ظلم يامين
على عدو الدين الاخر صحيبه
اللي على نهب الديار متواصين
كل يبي يجيه منها نصيبه
ونداك ياللي فوق الاشهاد تنخين
لا معتصم لامن صلاح يجيبه
وحنا بعد كنا على الضد قاسين
ونثبت على ما صابنا من مصيبه
اليوم نمشي للمذله مطيعين
نلوى مثل خضر الغصون الرطيبه
المسجد الاقصى تحت بطش رابين
ونشجب ونستنكر بعد ما غديبه
والشجب في الاعلام ما يقضي الدين
ولا تستعاد به الحقوق السليبه
ان ماحصل يوم مثل يوم حطين
كل أذاعات العالمين تحكيبه
من دون بيت ثالث للحرمين
نبيع اللأنفس والحياه بزبيبه
ان كان ما عشنا عليها عزيزين
عيش المذله والجبن وش نبيبه
وياللي لتفريج المصيبه ترجين
ارجي فرج راعي الفرج وابشريبه
مغير الأحوال رب الثقالين
اللي من اخلص بالعمل له يثيبه
والحق شمسه تجلي الليل وتبين
والظلم مهما زاد ثلجه تذيبه
وصلوا على خاتم جميع النبين
اللي الى القدس الشريفه سريبه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين