مرثية في الشاعر شباب بن باتل السبيعي - غازي بن عون الرويس

ارسالةٍ جت في بريد التليفون
منها درج مني على الخد عبرات

وتبدلت لي منها الافراح بحزون
والطرف منها بانت الشمس ما بات

ياللي لزايد في عضيده تعزون
شبّاب درع الجود عند الصعوبات

عزّوا قبل قبيلته فيه بن عون
وعز الكرم والجود في طيب الذات

وعزّوا قدور ٍ تاخذ الكوم وصحون
وعز الدلال اللي على النار مركات

وعزّوا صروح ٍ فيها الاضياف يلفون
بيبانها على اكثر الاتجاهات

وعزوا الشعر واللي لجزله يهاوون
في شاعر ٍ يبدع بكل المجالات

وأقول للي في وفاته يقولون
شبّاب مات اقول شبّاب ما مات

فالناس ناس لو هم احيا يموتون
و فالناس ناس احيا ولو قالوا اموات

اللي ليا ماتوا وراهم يخلون
مفاخر ٍ مثل الجبال المنيفات

لو دونهم حال الثرى ما يعدون
من ساير الاموات لو قيل هيهات

ويا زايد الدنيا مثل ما تعرفون
الها على الغفلة فواجع و غارات

الناس فيها بالمسرات يمسون
ولا شنت الغارة تخليهم اشتات

والاجل يوم ٍ يعلمه خالق الكون
وجميع شي ٍ له نهايه وميقات

وأهل العزم بالصبر للاجر يرجون
والصبر باب الاجر عند الملمات

ومن يحتسب للاجر فالاجر مضمون
بشر به الله فالحديث وفالايات

وصلوا على الهادي عدد ما يلبون
و عداد ما تلاحن الراعبيات

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر