البــــارحة بوسط الحرم - عدنان العنزي

البارحة بوسط الحرم جاني ألم ما هو ألم غدا وجهي ما هو وجهي أشبٌه مثل الفحم
طالب(ن)غفر الذنوب ويا ربي على تتوب وترسل نسناس الهبوب وتحقق احلام الهمم
 
جيت ونيتي أطوف وضرب الناس بالكتوف منهم شيٌاب وتروف وعذارى بالزحم
ودفعهم تقل كتابة الكي بورد مره إدخال ومره إخراج وعدهم يدٌخل بالمليون حاج
 
 
وقمت أصلي ع النبي ومن التعب أحبي حبي وناس مدري وش تبي مسببين لنا زحمه
بلاهم والله يدرون حنا في بيت(ن)مصون عشان ربي يصلون شيوخ(ن)وملوك عظمه
وشفت فيهم من البنات كاشفات ومحصٌنات شي(ن)يهز الثبات والثبات فيني سمه
ويا بحر ويا بحر ويا بحر ويا بحر ويا بحر ويا بحر ويا بحر شكل الحجاج مثل الامواج
 
 
ناس(ن)تركب ع الدباب وناس(ن)تمشي بالاسياب تعددت هالاسباب وكل(ن)راح لمركبه
اخوكم راعي الهوندا صار يركب فوق التندا وقت الناس محتدا والصبر فينا هبه
كل(ن)طامع بالرضا يبغى الاجر والهنا من هنا وإلا هنا الكل سافر بموكبه
في خيمة(ن)صغيره نايمين ما في حيره والقلب يا رب انه في خيره وصار ما بينا إحراج
 
 
والله اكبر والله اكبر والله اكبر والله اكبر يدحدر الشيطان ويدبر عن مجالس الذكر
هاذي السنة انت حجيت يمكن بكره تصير ميت إمسك دينك لو سجيت ينفعك وسط القبر
قبر(ن)صغير مظلم يدخله كافر ومسلم وموعد(ن)مع ملكين منكر ونكير وكم سؤال منتظر
اقم صلاتك دايم دوم ولا تفرط فيها لا يوم ابدا(ن)ما تصير المهموم بعدها يجيك الافراج
 
 
تدري الدنيا متاع افراح(ن)معا ضياع كثٌر زادك يا صديقي تحتاجه وقت الوداع
كم واحد(ن) طاح يشكي ع ذنبه يسهر يبكي ما ينفعه عدنان وتركي وينقذه وقت الضياع
ترى ما يتبع إبليس إلا ربع(ن)ملاحيس ما لهم للإيمان تأسيس ولا يرفع لهم شراع
اتبٌع سنة محمد والاسلام شرعه ممتد ولو طالت عليك ذنوبك الصبر بعده إفراج
© 2022 - موقع الشعر