لو طاحت الدنيا

لـ ، ، في غير مُحدد

غطي عيوني بالهدب وأتركيني
وإن ذابة جفوني..ترى النوم سلطان
وإذا السما تبرق وترعد..عطيني
من العيون الناعسه نظرة أمان
وش عاد لو صارت أيدينك تبيني
ماني بعيده عنك والقلب ولهان
حدر السما تركض عواصف سنيني
ما اقدر وارد العمر لو كان ماكان
هذي أنا قبل المسا يحتويني
إنسانة..لاني ملاك ولا جان
لو طاحت الدنيا وضاقت بعيني
كثر التجني من غلاها والاحسان
غطي عيوني بالهدب واهجريني
ديره غريبه مالها اي عنوان

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين