غرورك تناهى ( نبط ) - عبدالرحمن شعثان

وصلت حدك و غرورك تناهى
و انكشف عنك مغطي و متراس

ويش فيك مخدوع و بنفسك تباهى
و بنظرتك كنك تتحسن على الناس

و كلماتك تعتبرهن لغيرك هدايا
وبغيرك يصير كل الربح إفلاس

لا تحسب نفسك الدنيا و غلاها
إعتبارك عند الغير اخلاق و احساس

و ترى ما كل من كلمك يهواك
لا تصدق كل هرجة و الناس اجناس

أنت واحد(ن) منهم و غيرك ملاها
ياكثرة الدنيا من جالس وجلاس

و لا تضنك سعاده ما غيرك سواها
يمكن تراك أوساخ وأنجاس

يمكني انا استلطفتك شوية
و صارت مشيتي بين طلعة و طعاس

لكن تراي من ميت(ن) عشانك
و لا انت الزين ياللي يستاهل الراس

عندي سوى انت فيه ولاما فيه
حياتي بك.... ولا بدونك اعراس

المشكلة ماهو برضاك وكلمة
المشكلةانك تبذل روح(ن) و انفاس

و تعطي الغير مثل الغير يعطي
وبدونها بعيني انت قرد نسناس

و ما كل شخص يستاهل تفاني
و ماهو بكل شعر(ن) يكتب بكراس

© 2022 - موقع الشعر