الرياض

بواسطة صالح محمد، في المناسبات والاعياد،

الرياض الله يسعد لي مساها يومها عني حكت قلبين دفاها حنان الوقت في عز الجفا رغم الليالي وبردها حبيبتي مثلي دفت وشلون ماتدفا وقلبي من لقاها ماكتفى هي كل شي بالنسبة لي لو أنها ماقد درت يكفيني الوجه السموح ونور ليل ماطفا وشلون يطفي والقمر يغار منها لضحكت يناظر النجمات بعيونه ووجهه ماصفا وكنه يقول بنظرته اللي على حزنه طغت هذي الرياض بحسنها غطت ضيانا واختفى الله يا ماغلا الرياض يوم انها فيني احتفت وشوقي يسابقني عليها والفرح هلّ ولفا هي كل شي بالنسبة لي وبداخل عروقي سرت هي حضني الدافي وأنا لعيونها كلي وفا حبيبتي إيه الرياض حبيبتي ولا قد قست وأنا حبيبك عشت في قلبك وباحضنك بدفا

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر