يذكر أنه عندما كان شاعرنا في إحدى
رحلات الغوص وبينما كان نائما على ظهر
السفينة إذ بسفينة أخرى
تمر بمحاذات سفينتهم على متنها شاعر من
قبيلة الظفير فتساءل هذا الشاعر
ومن معه أكان صقر النصافي على متن السفينة الأولى
أم لا فقال الظفيري إن كان
صقر النصافي على هذه السفينة فسوف يرد
علي فأخذ الظفيري
( يهيجن ) أي يغني بغناء أهل الإبل وكأنه
على ظهر ناقة فاستيقظ صقر لسماع غناء الظفيري فرد عليه قائلا :
عيا الظفيري يكن إغناه
وعيت من مرقدي غافي
كنه على اللي تبوج إخطاه
ولا على راس مشرافي
وأنا بهير عزير ماه
بالهير وأجر مجدافي
غزيل الوادي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين