الجفيا ديني ودينها

لـ مضاوي، ، في الغزل والوصف، 8، آخر تحديث

الجفيا ديني ودينها - مضاوي

عطيته نص العذاب وعطاني كل العذاب
وش باقي من ايامنا ومن تالي سنينها

واليا متى اتبع سرابك وانت تتبع سراب
و شحيت في كلمةٍ اعشق مضامينها

الصمت ماهو علاج اللي في قلبه عتاب
الصمت نهاية كل دمعٍ ذرف عينها

معاي لكن وجودك مثل وجه الغياب
جافي و طبع الجفيا ديني ودينها

© 2024 - موقع الشعر