انا والله اني صابرن لي ثمان اسنين - ناصر حمد الخالدي

انا والله اني صابرن لي ثمان اسنين
وصبري من الصده ترا واصلن حده

على واحداً يقول لا ما هو بذالحين
تصبّر كثر صبرك وانا ما معي شده

جمعنا وفرقنا القدر والزمان الشين
ولا عاد يعرف مزح ذالوقت من جده

اسامر انجوم الليل واسهر مع السالين
ادور على الصده ولا حاصلن صده

ولاني مع الواعين والا مع الممسين
حداني على شيً وانا ماني بقده

امني بروحي واتهقوا على بعدين
ولا ادري وش اللي بيحصلي بذالمده

يا لو انه مقفي معا ناسن مقفين
ابقول يا جعله مراحن بلا رده

لكن البلا واللي يشيب ارموش العين
يقبّل ويقفي بين وده ولا وده

وانا في رجا وصله وشوفه ليا ذالحين
رجا واحدن خايف يبيح البطا سده

وهو والله اني داري وخابره من حين
ليا مر به ذكري لمع دمعه بخده

لكن المصيبه صرت محتار في ثنتين
انا ارجيه والا اصد والصده الصده

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر