حكاية عذابي - علوي الباشا زبع

ياحب يادرة اصحابي واحبابي
‏يجري مجاري نفس روحي وينهبها
 
‏انت البعيد القريب وصفحة كتابي
‏في شاطي الشوق ترسي بي مراكبها
 
‏عاشق وتاهت خطاي وتعبت اعصابي
‏مابين رغبة هوى نفسي وواجبها
 
من زود همي تعبت وناخت ركابي
‏والارض من لوعتي ضاقت مناكبها
 
‏سنين تمضي وانا جالس على النابي
‏واليوم مثل السنة لوجيت تحسبها
 
‏هذه" حكاية عذابي "وانت ادرى بي
‏ما ادري كتبها القدر والا انت كاتبها
 
 
علوي الباشا✍🏻

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر