عطور الوله - حسين خميس آل علي

جيتك حبيبي وشوقي جاك يسبقني
أحمل عطور الوله من فلٍ وكادي

جيتك ولهفة خفوقي لك ترافقني
وأحلى المشاعر تداعب لهفة فوادي

في غيبتك كانت همومي تلاحقني
من جور الأيام لي شفته مهب عادي

أحس بالوجد مثل النار تحرقني
والروح تشكي لهيب الشوق وقّادي

في درب حبّك لقيت العمر علّقني
عاندني الوقت وزاد الشوق بعنادي

واليوم أشوف إبتهاجي بك يعانقني
وأشوف نجم السعد في ناظري بادي

في بحر ودّك غلاك بطيب غرّقني
غمرتني بموج طيبك والغلا زادي

بك جاد حظّي قبل الأيام تسرقني
يا سعد حظّي وعمري يوم بك جادي

أصبحت أحبّك وقلبك ذاب يعشقني
مشاعر الروح صاحت بإسمك تنادي

أهواك وأهواك كم أهواك صدّقني
حملت حبك بروحي وهمت في وادي

أشكر زماني على إنه معك وفّقني
لقيت بك فرحتي يا وردة بلادي

جيتك حبيبي وشوقي جاك يسبقني
أحمل عطور الوله من فلٍ وكادي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر