مشهاتهم هرمول غرب القراره - شقير بن عقيل الجذع

مشهاتهم هرمول غرب القراره
وخشم العريق وصفو واقصاه وادناه

وادن مسيله تحتديه الزباره
وادن غدير الضرس مارد رعاياه

هذاك شف متيهين الحواره
لاصار بالشبرم مربه ومرباه

لا بكر الوسمي ولجلج خضاره
ياهجر حي(ن) مامشى فيه هجراه

ما كف طخفه وستندبه ايساره
وللهضبه اللي رسها ينكري ماه

رس(ن) ليا حطيت ماه بغضاره
خطرن على اللي مادرى عنه يكفاه

وياصل ضواحي كشب وادنى سماره
وعد(ن) لعل مروح المزن ياطاه

حد السهل من نايفات الحجاره
لو انتحانا بالخطا مانسيناه

حتيش لو عشنا بجو الحضاره
قلوبنا بأملاك الاجداد مشقاه

مدهال ربعن يشعمون المناره
لطامة العايل نهار الملاقاه

عدٍ قراح وعدٍ همجن بياره
الله يرحم سربتن ورثوناه

قبيلةٍ يعرف بها العد كاره
الاسم بين والقبايل مسماه

يكتبنا التاريخ بأسمه عباره
مشددتنا جردة الركو عن ماه

جمعن علينا ودهم بانتصاره
وعن حدنا وقت المواقف حديناه

باللي عباريده تقادح شراره
لوقعت في صامل العظم تشضاه

ندحم به الاجناب جبر وجداره
والعد حده من اعدانا احتميناه

لا لا المشايخ نزلة والاماره
وحطو حدوده من ورى حد مضماه

سقوى ليا عج النفل في حجاره
وتعاقبت خضر المسايل بقفعاه

فالبرد ولا في ليالي الحراره
يازين مقياضه ويازين مشتاه

تصبح وتمسى في وبرها غياره
حمى الشعاف وكل شي جربناه

وليا نويت من الشفا بانحداره
اطمن على عردان وانزل حوالاه

واخذو لها يم اسفوات افتراره
وردو سجا وانزل جنوبن لمضماه

في جاضع المشقوق بايمن مطاره
وخل الدبش عبلة خساران مفلاه

يومن على البره يومن يساره
على الينوفي وشربوا كرع خبراه

تراه من نجد المسمى خياره
يازين سجات القدم فيه زيناه

دارن تقول هضابها نصب شاره
يصفق عليها النود من كل مجهاه

بيض العبال اللي هواها طهاره
لروح نسيمه هايم القلب داواه

ماكفه الصاقب لحد الفقاره
من لاربا فيه الدبش ليش يجناه

خسارتن جنيه وتبعه خساره
لو كل نفسن في وطنها مشقاه

وكلن على فكره يقول اختياره
ولو خيروني غيرها دار مبغاه

من ابرق ابن حميد والعلم اشاره
للحمي ولبة النير واغثاه

وايضا من الماء الحي شعر ومفاره
من الجثوم للرقاش وهباياه

سنام نجد اللي يسمى فقاره
كم شيخ قومن جاء يباه وطردناه

لو يلحقون القوم غاره بغاره
كلن نسوقه لين نقلع نحاياه

يشهد به الاوصر وحِبل ومداره
ومعتق وعرجا والبر اللي رفعناه

وطلال يوم ان الجو ثور غباره
قامت مضاوي طيب الخال تنخاه

سقنا عليهم سوقتن بانتصاره
ومنا جموع القوم كثرت رزاياه

يومن صحايف نجد تعلن خباره
وقال شليويح العطاوي بمعناه

ألد روق اللي تهوش بجباره
تشهد لهم ضلعان نجد المسماه

ويوم غدده واللي بجو النماره
ويوم الرحا ووضاخ تشهد ركاياه

ويشهد شدا باللي وقع في جواره
عد اربعه قال المخازن معباه

في ماقعن يم التناضب دياره
من الوسيق اللي خذوه استعدناه

والمجمعه وسواج يشهد نهاره
والحفر والعصلا على مسمعناه

وادن يحد مهايفات الصباره
ورضوان واللي مايلاتن في ياياه

وسود الجبال اللي شمالن ستاره
تشهد بفعلن نسمعه ما لحقناه

ويم رغبه شرقي جنوب الخضاره
من ضرب ابن هندي زبون المخلاه

تسعين لحية خليت فالمعاره
يوم العوين ادوع الدار باسماه

صارت لهم روس المناعير شاره
في نجد لين انه من القوم صفاه

شيخن ليا شبوا هل الحرب ناره
يشب نارن تحتمي اللي حوالاه

وهذال اخو هملا زبون الخساره
وشبيب والهيضل وناصر وشرواه

وابا العلا خيال شورن صغاره
نبت الحيا لو هو ورى القوم ترعاه

وخزام والجامع رجال الوقاره
من ضربهم حد السلايل مرواه

ريف الشجيع اللي جواده تبارا
لجالهم عند التوالي مناداه

لابد اللي ضارين بالسباره
في راس مرقابن طويلن معداه

وشاف الجموع ولاف كبده حراره
ونادى لجمعن في وعده يتحراه

قبل الطمايع كبدوه الخساره
برقا على كبده يحطون عرقاه

وفي نجد يومن مجنتن عصاره
كم شيخ قومن منه بيته شلعناه

ماهيب بالحيلات ولا بصاره
وضح النقا المجرود محدن غدرناه

مسلط ليا قالوا هل الخيل غاره
شيخن تعشي حايم الطير يمناه

وزريب يوم الدار شدد حصاره
رد البرا واللي حمى نجد جلاه

والضيط يوم الجمع جاله كراره
وابن محيا اللي تورخ سجاياه

يكفى كلام اللي حضر في نهاره
برغش بدع قافن من الشعر غناه

عن شبرهم تقصر طوال الشباره
ويفرح بهم شونن عقيده تقفاه

وبخيت وشليويح نمر النماره
مورخن فعله قصيده وشلافاه

وقشعان والشغار وخوان ساره
فكاكة التالي نهار المثاراه

والحفر تشهد للزلامي حراره
وتشهد عليه النايفه من حجاياه

خلا جموع القوم تكثر فراره
ومن مات منهم ذيب زبنه تعشاه

واللي طريحه مايضم الجباره
ابو خشيم اللي كبارن وهاياه

وليا اعتزوا والراي طول حواره
فاجر فناجيل العدا ماتعداه

وشليل لين جاء اللي يبا رد ثاره
يفرح به اللي حزة الضيق ينخاه

وليا لبس خيال قومن وزاره
لأبو سنون وللوبا صين مدلاه

غير الظفر للهوش فيهم شطاره
ونعمن ليا وصل العدد توم وحفاه

يكفى من الفعل الكثير اختصاره
واللي بقافه ذيب ابا الفوس وصاه

واثنين فيهم مع ظفرهم نعاره
ليا جاء نهارن يوصل العلم قصياه

ابن زيد والعصاي والعلم اشاره
فرّيس نمرن ماتعرف المجاجاه

قلته وقول الصج مافيه عاره
والكذب عيب ومن بغا الكذب يلقاه

والهرج يكفى عن طويله قصاره
والقاف شاب وفعلهم ماحصيناه

ألد روق اهل العطف والاماره
مافيه نقبل صلح ولا مساواه

كم بارقن جانا وحصل دماره
وتزهبت شهب الحنادي جثاياه

وكم بارقن جانا وحصل دماره
وبرقا خذو خيله ساقوا مطاياه

وكم بارقن جانا وحصل دماره
وكم بارقن منا عليهم نشرناه

في ماقفن كن الرصاص انفجاره
رعاد وسمٍ تقافت عشاياه

بالسيف واللي ماتغير عياره
ياما قتل منا ويما قتلناه

يما شربنا فيه حلو ومراره
خضنا المعارك فيه لين امتلاكناه

ربعن على الطاله تسوق البشاره
حنا عتيبه نوصل العلم منهاه

في سلمنا ما يلحق الجار باره
يدله بجانبنا وينسى دناياه

ماقط باتوا ماتعشوا صغاره
ولا قط جاله لازمن ما قضيناه

ما يشتكي ورعه خطانا وعاره
وخطاه لو انه ثقيل احتملناه

يبقى رفيع الراس في ضف جاره
وليا رحل مما نحوشه عطيناه

ولدخيلنا في سلمنا واعتباره
عامٍ وشهرين عليهم فرضناه

ايضا وقابل للزياده قراره
وما تسامح طالب الدين زدناه

لو حاولوا ديانته في حصاره
لا لجا بوجيهنا ماحدن جاه

وليا حمسنا البن زدنا بهاره
مع مرحبا للضيف لو معرفناه

نعطيه ماجوب الكرم والزياره
ونجعله الحايل من البل ثمن شاه

ما ناخذ السلم الشريف استعاره
سلمن لهلنا الاولين ورثناه

ولا ننظر العالم بعين احتقاره
وليا بلينا رب موسى طلبناه

وليا نوتنا غزوتن بانكساره
كم غزو قومن فالملاقى كسرناه

البني من ساسه عزازة جداره
برقا وروق وكل ماقف ذكرناه

ياما رموا لمجوعات الجحاره
من راس شيخن تورد السيف يمناه

ليا دق حراب المعادي انطاره
تصبح قلايعهم مهارن مغذاه

غير السطل والحوش فيهم مهاره
روقي وبرقاوي بني عم وعّزاه

اللي يواعدنا نزوره بداره
يصبح عليه الجمع تردم سراياه

جمعن على فك التوالي شعاره
حنا عتيبه وأزين الدار اخذناه

فيها نزلنا وانتشرنا انتشاره
والعد لو ان جوه مخيفن وردناه

على مواردها مسكنا خفاره
جمعن يصبحنا وجمعن هجدناه

ملحق قبايل نجد فيها عياره
لكن اعد الموقف اللي وقفناه

اعلونا بالحجز واقصى حراره
وشرقينا العارض بغربي قراياه

مثناة نجد اللي تصاهل مهاره
زحنا قبايل نجد عنه ونزلناه

ما ملكنا بلها سلف واستعاره
بالسيف اخذناها وشلفن محناه

مضرابها زرنح مع ازراره
منها طويل الامن تدني مناياه

عنها نفد القوم فد النماره
لين اصبحت مثل الجزور المجزاه

وكلن بقسمه قام يبدع بياره
والحكم غيم وما دخل فيه غطاه

ضفى عليه الصيرمي الستاره
عبدالعزيز اللي عسى الخلد ماواه

وفيه حكم بالشرع واصدر قراره
وغيم الجهل نور الشريعه تجلاه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر