في القَلْـب معتقلٌ جميلٌ.. فادخلي

لـ ، ، في غير مُحدد، آخر تحديث :

المنسابة: أبريل/ 1995 شعر / شريفة السيد من ديوان فراشات الصمت / المجلس الأعلى للثقافة / 1997 / مصر

ها قد أتاكِ الغَيثُ فامْتَثلِي
 وتفَنَّنِي في الغَيِّ واشْتَعِلي
 صُبَّي جَحِيمَك
 في قلوبِ العاشقينَ
 وراقبيهمْ
 مِنْ عَلِ
 أمَّا فؤادي
 فادخليه رَحيمةً
 كُونِي سلامًا
 واسبحي هَوْنًا
 ولا تتعجَّلِي
 سأُغلِّقُ الأبواب خلفَكِ
 بعْدَ أنْ تتوغَّلِي
 في القَلْب مُعتقلٌ جميلٌ
 فادخُلِي....
 ***
 وأنا مُراوِدُك الوحيدُ
 فأرسلِي واستقبلِي
 وعلى نُجَيْماتِ السكونِ النَّائماتِ تنقَّلِي
 واستَنْشِقِي عبقَ الحُلول
 لِتُشْرقي بيْنَ الضُّلوعِ
 تُرتِّقِي نَبْضًا
 تمزَّق في صِباهُ الأوَّلِ
 ***
 في القَلْب أوردةٌ
 سأُخْضِعها لأمْرِكِ
 فامْرَحِي في بهْوِها
 وإذا تمَرَّدتِ الدِّماءُ
 استَصْدِري حُكْمًا عليها
 حَرَّمي
 أو حلِّلي
 ***
 في القَلْب مُتَّكأٌ وثيرٌ
 عنهُ لا تتحوَّلي
 فتنوْرَسي في التَّوِ
 تاركةً سمائِي
 كي تَفيضِي
 داخِلي
 ولئنْ أردْتِ البيْنَ
 لا.... لنْ تَرْحَلي
 رُوحِي إلىَّ أَرُدُّها
 أوليس يُرضيكِ
 احْتواءُ
 مِنْازلي....؟!!
 في القلبِ مُعتَقَلٌ جميلٌ فادْخُلي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين