لا تذكرنيش.. شعبي - عبدالقوي عبدالودود عبدالوارث

في الكرنيش
وصوتَ الماء في الدَّرَاْدِيش
اتعشي كباب وشِيش
وفطائر من المناقِيش
نتواصل ونتْحاكى
يقلي مثلك ما شَلْقِيش
وغير حبك أنا مَاشْتِيش
أَشْتِيْك تكون جناحي
نحلق في سما الكورنيش
.......
لا تِذَكِّرْنِيش.....
أنا ماشْتِيش أكون جناحك
ولا أرضى تكون لي رِيش
تَعِبْتُ من ضمى الماضي
أترجاك أشتي أعِيش
تغالطني
وتتعبني
وحبك يأتي كالبِقْشِيش
حياتك كلها فَرَفِيش
أحياناً تَشْتِيْنِي
وأحياناً مَتَشْتِيْنِيش
مشاعرك كلها تَهْبِيش
لا تِذَكِّرْنِيش....
لا تناديني
ولا تتعب
مَاْشَاْجِيش
جراحك باقيه تنزف
ودمعك هذا ما يَكْفِيش
خداعك بَاْن يا خلِّي
وغدرك ما فَاْدُه التَّشْوِيش
تطعني بِغيابي
وتتغنى بِعذابي
كل هذا ما يَكْفِيش؟
لا تِذَكِّرْنِيش.....
يقول للناس ما يهمنيش
ويكابر على مافِيش
باع الهوى مسرع
لأجل ماذا؟! أنا مادْرِيش
نسى الحلو والغالي
ورفض يبقي بخيالي
طول العمر ما شَنْسِيش
.........
لا تِذَكِّرْنِيش.....
يكفي لعب على الحبلين
حبل الغدر ما يَبْقِيش
لا تِذَكِّرْنِيش.....
.......................
عبدالقوي الكحيلي
© 2023 - موقع الشعر