عاصفة الحب - لطفي القسمي

انت دخلتي حياتي
كعاصفة هوجاء دخلتي
وشتتي أفكاري
ومزقت جدراني
وعصفتي بأوراقي
لم تعطيني وقتا لأنظم بنات أفكاري
ولم تعلميني بقدومك لعالمي
أنا الذي كنت منعزلا في وحشة أقداري
بعد اعصارك ضيعت نفسي
وضاعت أقداري
ها أنا الآن وسط عشوائية أوهامي
أحاول ترتيب أفكاري
ورسم صورة عنك في خيالي
أتخيلك جميلة مثل أمي
أتخيلك لطيفة مثل أمي
أتخيل عظيمة مثل أمي
لكنك لست أمي
أنت حبيبتي
قررت جعلك حبيبتي
لم آخذ رأيك في جعلك حبيبتي
ولم أشاورك في أمري
لكني اتخذت القرار بدلا عنك
أنت حبيبتي
رغما عنك أنت حبيبتي
وكيف يكون الأمر برضاك
وعاصفتك عصفت بي
وبعثرت أوراقي
وشقلبت حياتي رغما عني
هل شاورتني
عندما رميت سحرك علي
هل فكرتي بي
نحن يا عزيزتي بلا إرادة
نحب رغما عنا
وننغمس في العشق رغما عنا
نحن يا سيدتي عندما نحب
لا نملك الخيار
ولا حق الاختيار
ونجبر على خوض الاختبار

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر