غُربة تائه - عبدالرحمن محمود عبدالرحمن

غُربتي كانت بشتات وجداني
شجنها والبعد والتيه يغشاني

العمر يقطعني والسفر ناداني
والآن من كمدٍ ضيعت عنواني

نفسي أُنكرها ما عُدت اعرفها
كأنها أجدبت من كل احلامي

انا الغريب بلا خلٍ يواسيني
انا الوحيد مع ليلي واشجاني

انا الفريد بلا شبيه لما اجد
وبين اضغاثٍ لملمت اشلائي

انا الذي بلساني انطقها انا
الف من المٍ ونون من ناري

والباق مني لا انسجام له
بسوى شتات زفرات آلامي

كياني الان في عيني اهواه
لكنه انكرني ما عاد يهواني

عبدالرحمن المصري محمد علي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر