اللغة الشعرية الجديدة - حسين محمد الفيل

قَدَّمتُ أوراقَ اعتمادي للقصيدةْ
فَتَّشتُ عَن لُغَةِِ جديدةْ
كي يَفهمَ الشُّعراءُ ما أرمي إليهِ
وكي يُشارِكَني المهمَّةَ
واثقٌ بالحِبرِ والْجُمَلِ المفيدةْ
أَلْقَيتُ أقلامَ الخليلْ
فَقَدْ تَوَرَّطَ في الحسابْ
فالشِّعْرُ فَنٌّ لا تؤطِّرُهُ
حُدودٌ بالياتْ
أَوْ فاعلن مستفعلن
أوْ فاعِلاتنْ غافِلاتْ
فنٌّ لَهُ لُغَةُ الجَمَالْ
فَنٌّ له مَعنى الحياةْ
فيهِ الموسيقى تَرسمُ الإحساسَ
والألوانَ دونَ تعسُّفِِ ومؤامراتْ
قَدْ قِيلَ حيكَتْ للدمارِ
أليسَ للعَقلِ التفاتْ ؟!
فَهُناكَ شعرٌ في الْحَدَاثَةِ
قد أتى بالمعجزاتْ
مستفعلن مستفعلاتْ
أو فاعلاتن فاعِلن أو فاعِلاتْ
أو لي مفاعلتن مفاعيلن
وَلَاهَزَجٌ سِوى في الثَّرثراتْ
مجزوءُ وافِرِنا يَحِلُّ مَحَلَّهُ
وَلَنَا الحَدَاثةُ في الصُّوَرْ
أو في تفاصيلِ الخبرْ
سَأقولُ قَوْلَ المنْتَظَرْ
إِنْ حَانَ عَقْدُ المؤتمرْ
ما صِرْتُ أعْرِفُ من دُرَرْ
فَعِلُن فعلن فعلن فعلن
فَعِلُن مفعولن مفعولن
متفاعلتانْ
هذي الموسيقى يا سادة
لَيْسَتْ قرآنْ
متفاعلتن متفاعلتانْ
الوزنُ مُوسيقى تَتَخَطَّى
تلكَ الأذهانْ
مفعولن مفعولن فعلن متفاعلتانْ
فَلْيغضبْ مِنِّي مَنْ يَغضب
لن أجلسَ في قفصِ السَّجَّانْ
حرَّرتُ الشِّعرَ من القَفَصِ المتآكلِ
مِن زَمَنِِ في بحرِ عُمانْ
متفاعلتانْ
متفاعلتانْ
فَعِلنْ مفعولن مفعولن
فَعِلُنْ مفعولن مفعولن
متفاعلتان
عاشَ الإنسانْ
عاشَ الفنانْ
عاشَ الفنانْ
أَسمِعني ... أَسمِعني
أهوى بحرَ الكردانْ
إستمع القولَ
بأحسنِهِ نزلَ القرآنْ
إستمعِ القولَ بأحسنِهِ نصحَ القرآنْ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر