صحاري الكلمات - دعاء محمود الشنهوري

{{{صحاري الكلمات}}}
في صخورِ الوهم صوتٌ

ينطوي فيه الشتاتْ
يرتوي منه الأنينُ

من ضلوعِ الذكرياتْ
ساهيًا عن كلِّ معنىٰ

عند محرابِ الرفاتْ
يتجلىٰ الوقتُ فيه

كي يُقيمَ الصلواتْ
يسألُ الماءَ ووجهٌ

فيه يحويه السكاتْ
عن غريبٍ..عن سرابٍ

عن عيونٍ دامعاتْ
عن هدىً ضلَّ وولىٰ

كان للعينِ الحياةْ
عن سكونٍ كان ظلا

عن نجومٍ حالماتْ
(كم ترى فيك سأحيا

كم ترى فيك يماتْ)
هل تُرىٰ أحيا بقلبٍ

عاجزٍ حدَّ السباتْ
هل تُرىٰ الروح ستبقىٰ

هل سأحيا بالهباتْ؟!!
من خبايا الريح حينًا

من عيونٍ ضاحكاتْ
من ثنايا النورِ تسقي

أرضَ أهدابٍ.. وذاتْ
أم ترىٰ أحيا شريدًا

في صحاري الكلماتْ
هو عمري فيه أحيا

غامَ فيه كل آتْ
في الحنايا ضجَّ صمتٌ

ثارَ في كلِّ الجهاتْ
خلف جدارنِ الحنينِ

كم تموتُ الأغنياتْ!!
دعاء محمود حسن

09:00am
22-08-2020

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر