سكرة الليل

لـ ، ، في الحكمه والنصح

المنسابة: سكون الليل

صديقي الليل كثرت نجوانا بين ماض ولى
و بين غد مبهم

نتحلف الذكرى عساها تكون المرهم المداوي لكل جراحتنا الدامية ......
يا قمرا في السما أستحلفك بنجومك الباسقات

أن تجعلني رذاذ شجوني في سمو محياك
لا يسمع نحيبها غير أمواج البحر في قعر المحيط .....

أي صديق العشاق لا ترحل
فوجودكَ المظلم يغطي لحاف جسدنا المدمي

بقسوة المدينة و سكان البسيطة .....
نجوتكَ يا صديقي و رفيق دربي

في قهوتي المقطرة من دون سكر
أن أسكرَ بعيدا عن خمرة الكأس

وأشرب من تنهدات أضلعي
دمعي و ابتساماتي

المختبأتين بين أجنحة ظلمتك .....
فكم رائع هذا الزواج المقدس يا صديقي الليل

بين البين نفسي و بين ذاتكَ المقدسة على أبواب السماء ......
حرف بين السطور

الدكتورة الشاعرة فدوى أحمد التكموتي ( عصفورة الفن الراقي )

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر