فالحفل الذي أقامه الشيخ ضيف الله للرباعين - سعيد بن منيف الحازمي

أول المبدأ أذكر اللي كل عبداً يلتجيبه
واحدن ما غيره أحن ينذكر في كل حاله

خالقن جنه ونار ومن رجا عطفه يثيبه
ولا يخيب من اجتهد في طاعته جل جلاله

واحدن فرداً صمد والرزق عنده علم غيبه
ونطلبه عفوه وغفرانه ويلهمنا سواله

في نهارن فيه يتبرأ القريب من قريبه
ما يفيده غير ما قدم ويجزاه بداله

وللشعر ميزة وعند الناس محدن يستعيبه
وكل شاعر يفتخر بالشعر ياخذ من جلاله

يازن المعنى ولا يخلف حروفه وتغديبه
ومن تغير عن طريق الصدق يا عزى لحاله

وباعبر عن شعوري واخذ المعنى واجيبه
واتكلم حسب عرفي عن رياجيل الشكاله

يوم ضيف الله دعاني مندرق عنه بمغيبه
ابا اشرف حفلة الرجال يا نعم الرجاله

وياهلا يا مرحبا ترحيبتن ما هيب غريبه
عند شيخن ما يبا تعريف واردتن حباله

قلتها من كل قلبي والكلام الزين اجيبه
في محل الشيخ ضيف الله وعنه وعن عياله

شيخ من شيخان روق اللي مواقفهم صليبه
من شيوخن من على الجدان تاخذها عزاله

وفعل ابوه وفعل جده في القدايم يندريبه
يعرفونه في جنوب الدار والا في شماله

يوم اخيذ اباعر القر ارجعوها بالغصيبه
وهم مغير اثنين واثنينه ولا واحد لحاله

الابو ينخى الابن والابن اجاب ويعتزيبه
وقالو الليله نباها ليلتن ما غير لاله

وهجدوهم هجدتن فيها السواليف العجيبه
وذبحوهم ما تهنا واحدن شوفة عياله

شيختن من جد وابو ومن مواثيقن عريبه
ما تبدل لين تمشي الارض وتزلزل جباله

صالح ومذكر بنوها واصبحت مثل الرقيبه
ساسها ثابت وضيف الله عليها اضفى ظلاله

ما تغير زال راسه ما ركز فوقه نصيبه
يا عسى الله يطول ايامه ويطول في لياله

وابو صالح راعي الطاله وحلال الصعيبه
عالي الهامه ومن يشكي من الضيق التجاله

وفي قضيا اللازمه له وقفتن ما هيب غريبه
إن بغا بالجاه ولا لن بغا من حر ماله

ولو ابا اذكر كل مافيهم من اوصافن عجيبه
نشفت الاقلام والاوراق ما اكملت الرساله

والضيوف لهم علينا حق ونحاول نجيبه
قاله اللي قد عرف حقه وحق الضيف قاله

بالرباعين الكرام شيوخنامقدم عتيبه
بالشيوخ اهل اليدين الطايله واهل الشكاله

ياعيال اهل الفعايل والمواقيف الصليبه
ترثة محصن وموردحبل من تقصرحباله

مثل كون ٍ في الدفينه يوم جرالصوت ذيبه
واستلجت بالتعاوي من حياله في حياله

وصاح صياح الضحى والطيب اللي يستجيبه
وقربوقحص المهارومن نطحهم عزتاله

كن نطل الزلم من ضرب الهنادى فالرقيبه
مثل نطل المروء يوم يوم انهل من راس الحياله

رددوهم في البيان ورددوهم في شعيبه
وذكواللي يلحقون ومن شردجابو حلاله

وصمدمعتق يشهداسمه للقلوب اللي لبيبه
قاله اللي سمع فيه الفعل والتاريخ قاله

قايده مسلط وفيّاداريبغاه يغزيبه
والبوارق تتبعه وليابغادار ٍمشاله

والسباع اللي تعاوامن زريبه في زريبه
كل سبع ٍ ياكل من القوم ويودي عياله

والشرايدعندهم مستيسرين مع القضيبه
واعتقوهم ثم سمي صمد معتق من قتاله

ذا الكلام الصدق والعراف تدري وتحكيبه
الشيوخ اللي تقودالجمع حلّه وارتحاله

بالرماح وبالسيوف اللي مضاربهاعطيبه
فالنحروالاتشيل الراس ماعنهامحاله

وفعل باقي ربعنا الروقه مع العالم ادريبه
ان غزوا قوم ٍ جميع ولن غزو كل ٍ لحاله

نفتخرفي فعلهم مامنهم اللي يستنيبه
كم شيخ ٍ من مشايخ روق مشروبه زلاله

واسمحولي من خطاً فالقاف والا في مصيبه
مايكمل غيرمن بالعلم كلف بالرساله

واحمدالله ماعلى أحد ٍفي هذا الدنياغليبه
انتهاوقت المشاكل وانته وقت الجهاله

والبلدفي حكم حكامن لهم قوة وهيبه
طبقوا فيه الامان وطبقوافيه العداله

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر