فتنة أوليفيا...العشق
في معارضة قصيدة: " أوليفيا...! "للشاعر
الفرنسي " أرثر رامبو "
 
**************
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
أي...رامبو...!
وجدان العاشق...بعواطف…
كموج...بحر..!
عباب...يذيب سكون الليل...!
بفؤاد ولهان …
أنغامه...تعانق لحن الوجود...!
بنكهة...شعريه...!!
******
بوجدان عاشق...كشاعر..!
تنثر اللوحات...أطيافا
شاعريه..!
أنغامها...تتبادل المواقع…
بالفؤاد..!
أوليفيا...السماء..!
كأوليفيا الزنابق...بالماء..!
كصورة الحبيبة...زنبقة…
تداعب صفحة...الماء..!
بمياه عواطف...بدريه..!!
******
 
 
 
 
 
 
كما تعوم...أحلام شاعر
عند ، غفوة النجوم..!
عائمة...بأديم مجره..!
كسياحة أورفليا - الزنبقه…
ذات البياض...الحليبي…
كبسمة...فتاة..!
عومها...بالروح كالماء…
يسير...الهوينى..!
يحاكي...دبيبه انسياب
لذة ...الشوق بالفؤاد..!
كنظرة الأنوثة…
شهيه..!!
******
 
 
 
 
 
 
 
 
ما من أذن...مرهفه…
في الإصغاء...مرهقه..!
أذن... العاشق…
كأذن...شاعر تلامس
فونيمات...غابات نائية…
بلمسة...فرشاة...فتيه..!
أذن العاشق تترجم الوجود...
إلى...همسات زنبقيه..!
من مسافات بطول...سنة…
بعد الألف..!
كنور النجوم الهاربة…
من جحيم...جاذبية مجره..!
هناك...هنالك، " فتق " عميق…
بلجة عقيق مجرة…
تغلي بعواطفي…
كعيون...نسويه..!
******
 
 
 
 
 
 
 
 
أوفيليا...! وا أوفيليا...!
يا زنبقة...نهدي الشارد…
كسيلان...عواطف الصبايا..!
كحساسية...وجداني..!
بياض زنبقة العشق…
يعانق سواد...ليل السهر…
يغالب...حلكة الأرق..!
بطول شوق ...أوفيليا النهر…
كأوفيليا ...العشق…
كأوفيليا...النجم…
الكل...برزخ نفسي …
يفتح...حدسي..!
لتحرير " كلمة "...بالعمق
سبيه..!!
******
 
 
 
 
 
 
تهدهد عين فتاتي…
مشاعرا...بعمقي تغلي..!
كما يهدهد نسيم المساء…
العليل...
جوارح...الأزهار..!
فتقبل...عيني نهد حبيبتي..!
كما يقبل النسيم…
تويج الزنبقة ...بجنون العشق
العذب...اللذيذ..!
وهل هناك ...ألذ من لحظة…
تلقيح ...بطلع..!؟
أو لثم ...يخالج نكاحا..!؟
الكل...كلمسة فراشة…
لرحيق...الأوركيد..!
كنهد... يعرب بالعين …
ما تخفيه...رعشة…
نفسية..!!
******
 
 
 
 
 
 
 
حفيف أوراق...الأشجار..!
على هامش...نهر الزنبقه...
المرمرية..!
يبكي...سقوطا..!
وما سقوط الأوراق...سوى،
رغبة ...في التجديد يا " آرثر "..!
فما الحاجة...لهدر الدموع..!؟
المبدع...يا " رامبو "..!
يراه ...صنو بسمة نشوه..!
نشوة...تصدح بنشيد…
طفره...كسؤال طفله..!
كل ما ينبع ...من الطفوله…
ينضح بانعاطفة...كيفيه…
تغني رتابة...كميه..!!
******
 
 
 
 
 
 
 
 
 
حينما يستيقظ ...تيار
نهر...الزنبقات..!
تنطق صحوتها...في النمو
بأصوات…
لا تدرك دبيبها...سوى ،
أذن شاعريه..!
كالتي تعانق ...سحر غناء…
يتنزل ...وحيا
من رقصة عقيق النجوم…
هناك...الشهب ترتل…
بالهمس …
توقع أنغام سيمفونية للعشاق
بالرقص...مغريه..!!
******
 
 
 
 
 
 
 
 
أوفيليا...العشق …
كأوفيليا ...النجم…
مثل زنبقات...بيضاء …
رائعاات...بعين شاعر
كروعة...الثلج..!
كبسمة...طفله…
من سذاجة...البراءة هاربه..!
تحلم...بقبلة فارس…
على صهوة...فرس بيضاء..!
قلبها...للعشق تواقه..!
بأشواق...جموحه..!
بلذة القبل معنية…
صبحا...وعشيه..!!
******
 
 
 
 
أيهذا المجنون...بالحريه..!
كيف تتنفس " مرارة "...
بطعم الحريه..!؟
والنسائم...المنزلقه من أعلى
" النرويج "..!
ناشدة تحررا...من صقيع...
بشرى...تطلع…
لا نذير...تقوقع..!
أليس...التحرر للنفس وعد
آت...بهيج... وأمنيه..!!
******
من يصغىي لنشيد...الطبيعه..!
من يعانق... نسمة..!
مهرولة...من ذروة الجليد..!
تداعب ضفائر ...الحبيبه..!
تغازل...روحا حالمه..!
بعناق...دافئ..!
لا يخال ...في سيمفونية…الطبيعه…
إيقاعا...نشازا..!
العشق...كإيقاعه...مثل رقصة…
فطريه..!
والفطرة...طبيعيه..!!
******
 
 
 
 
كل صدر...لقلب حامل…
يرنو ...للتأنيث..!
يصدح...بخفقة طفوليه..!
برقة عين توقع ...لحنا…
يفصح عن أغوار…
سريه..!
صدر...حواء وديع..!
كنسمة تداعب " طلع "...
زنبقة...تتماها مع " أنين "...
أشجار..!
مع تنهيدات... ليال..!
مع أنغام...العباب..!
ما هاتيك...سوى، أنغام…
أناشيدنا...الخفيه..!!
******
 
 
 
 
 
 
 
 
يا فتاتي...الرائعه..!
كم أشتاق...للركوع عند،
جوارحك...الفتيه..!
دون... كلام…
بلا...حراك…
فالصمت...بليغ عند ، محراب
نهد…
بياضه...باسم كفلق فجر...
أبريلي…
مشمس...ضليل…
يترجم عواطفي...بشفافية
بسمة...صبيه
عذريه..!!
******
 
 
 
 
 
ليس في الكون...شقيقان…
صنوان..!
يناجيان...بدفء وجداني..!
توءم الروح…
سوى، الحب والحريه..!
توءمة...برقة وصلة …
شعريه..!
شاعريتها...تغازل أحلام طفلة…
حلالمة...وقوفا…
بحدوس...فويه..!!
******
يتماهى الحب ...مع نطفة…
الحريه..!
يتفاعل...كسحر " الخيميا "..!
كليونة...الثلج...مع دفء…
حرارة...آذار..!
هناك...يسلك الثلج دروب الحريه..!
يتحرر من انطواء…
كاندفاع ...عواطف فتاتي…
من عين...صافيه…
مثل فورة ...زلال شهوه...
من خوخة...بظريه..!!
******
 
 
 
 
أي...فتاتي اللطيفه..!
يا ...حلما خالج نفسي…
ببهجة...لون قرمزي…
تموج بوجداني...كنور…
" المفارق "...
نور… يغزو الكينونه..!
يصلي بمحراب...زرقة عينيك..!
زرقة...تحكي صفاء سماء…
يفتحني بخيالك...الخصب…
بحدسك...المجنح…
اللامتناهي...لا يصلي سوى،
عند، أعتاب ينبوع إلهام...النفس..!
كقصيدة...دون قيود…
بنفحة...ملحميه..!!
******
 
 
 
 
 
 
 
ما " أوفيليا " بقصيدتك…
يا " رامبو "..!
سوى ، توءم " حب "...
يحرك...كل فؤاد..!
يفيض...به كل وجدان..!
وما …" أوفيليا " كجماع…
أصوات…
سوى حفيف أوراق...دوحة
العشق..!
ما " أوفيليا " يا " أرثر "..!
سوى، ميل روح لنصفها…
كنفرتيتي...كليلى…
مثل ، " برنيكي "..!
أرواحنا...ب " الفيليا "...
مذ كانت...غنيه..!!
******
 
 
 
 
 
 
من صلى باللثم...عند حياض
نهد...العشق..!
جانب ...التيه يا " أرثر "..!
عانق...أسباب الحياة…
فلم الهذيان..!؟
في العشق...تعاطف…
والعشق...بقلب عطوف...
برقة انعطاف...عين اللطف..!
لطف...ذات حواء يبشر…
بالحنين…
إلى ينبوع ...حنان...!
ينبوع...العشق يفور …
من حلمة ...بنكهة شهد...!
بلون…" قهوة "...
بنيه...!!
******
 
 
برادة البشير من أرشيفي الخاص آب 19

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر