الغنوج اللي غلاها سطى بين الضلوع
بعدها حب العذارا على قلبي حرام
اقطعت حبل المواصل وانا ماني قطوع
زولها ما يفارق العين حتى فالمنام
لكن بعد افراقنا اللي تفاصيله تروع
اجمعتنا الصدفه اللي بلا سابق كلام
عند باب المدرسه شفتها يوم الربوع
بعد ما عني توارت لها عشرين عام
مرت من عندي ما لدت وانا قلبي جزوع
كن ما به بيني وبينها قصة غرام
كانت ما تقوى على اغياب شاعرها سبوع
واما في ذالوقت ما عاد تعريه اهتمام
يمكن لو كلمتها ما لي اتلد السموع
وحتى لو سلمت ما اظنها ترد السلام
انطفت في عين محبوبها انوار الشموع
وانتهى عهد الوفا والمحبه والوئام
ما بقى الا ذكرياتٍ سحابتها دموع
جوها غائم ونوره مطوّق بالظلام
وانا داري بان ما بعد فرقانا رجوع
لا تلحقّني ملامه ولا الحقها ملام
لكن قلت اربها عن عهدها ما تتوع
وكان مات الحب ما يموت معه الاحترام

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين