بائعة الهوى - عبدالعزيز الحارثي

بائعة الهوى
 
 
أتت بدمع العين والوجه الكسير
لقدسيتي للحب والطهر ..
متضرعة
.. كي تستجير
مبتلة من نهر الخطايا
تهيم في بئر الذنوب
سوآتها من غير ثوب
لتدرك الامل الاخير
عذرا
قد اُغلق القلب الكبير
 
 
بغرورها ظنت بأني كالأسير
متسربله بالعشق
حجابها ثوب الوفاء
سلاحها كالكثير من النساء
نياحة و بكاء..
أو قبلة مساء
 
 
وعدت بان ابقى الامير
تبا لها ..
فلقد شقيت من طول المسير
مستدركا قلبي من عمق الجحيم
لأراه في الرمق الاخير
 
لم يبق من خمر حبك ثمالة
أو قدح صغير
منزوعة الطعم والروح..
واللون المثير
تبعثرت كؤوس عنفوانك والسمو
وأفقت كي أصحو على ..
أشلاء من ماض حقير
 
قد أطلق الكبرياء النفير
محتشدا أساطيل الكرامة
بدماء كل الغدر
وردود أفعال الخيانة
وما كان من كراهيتي اسير..
 
اتراك يا قلب تغفر أو تجير
من خان بي احلام عمري
واغتال في مقلتي روح الضمير

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر