من أعظم أم بعد فاطم

لـ ، ، في الرثاء، آخر تحديث :

المنسابة: ذكرى استشهاد ألامام الحسين وأخيه حامل لوائه العباس عليهم السلام

من أعظم أم بعد فاطم
أمأ لأبا ألفضل غير فاطمُ
أكبَرْتُ ظَامِئاً والماء بقربكم أني
بالله أقسم والرفقُ فِيك يَتبْسِمُ
تتعَاظُمَ ألمنايا والجمع من حولكم
شدوا وثاقهم وهم دون ألأعظمُ
والعذبُ قريب منكم أنتَم المدى
وأنتَم العُلا لكم أُمَّاً أنجَبَتْكَ فاطمُ
أكبَرْتُ مُضحياً وفي الصُدُورِ المنايا
تزاحمكم نياطِ ألمصيبة ألاعظم
ناديتم ألجموع بالعدول عن جهنم
حتى تقطعت الشغافُ ألخضراء منكمُ
سيرتم جموع ألجحافل من ألشريعة
فقرعتم بحسام ألحق للمخاضُ تصرمُ
للفخر أنكم شيوخا للعرب وألعجم
ولكم دامَتْ ألعروبة منهجَ ألمآثِرٍ وألقلمُ
بحسام عليا وبدينكم الأعرابُ تدينوا
وزادوا فخرا بمحمدا أبا ألقاسمُ
سيظلُ أبا ألفضل كفك ساقيا
وانفاسنا زفيرها ألمتقيح ذاقها مأتمُ
فأي ألكفوف من دونهم ستسقي
أوداج ألخير دون ألبرية ستعدمُ
يا ذائداً بالموت بكم تهاب ألمنون
وألافلاك تبهَرَ للخُلُودُ وذكركم̓ يسلم̕
تطئطئت الأفلاك̕ لم تبَرِحَ لوائكم̕
يرفع للسماء فلم تسقط ولم تثلم̕
كم خضتم معارك الموت ما
هبتم سعيرها والأحرار بكم ستلهم̓
فكم كان لكم من ألجموع لتهجروا
فبدى للحسين لوائكم فيالق ضيغم̓
منذ ريع ألطفولتي أحببنا أسمكم
ونحن شد رحالنا لزيارة مقامكم̓
وما البذل من ألطائفين حول
مزاركم ألا عيد لرموز التضحيات كلكم̓
فبكل عصر والرايات تأخذ مسارها
تنشد بالطرقات حسينا فتسطر ملاحم̓
وحين السجود على التربة في
المقام تصار جباهنا ملاك متوسم̓
فينا تسعر في ألمسير قلوبنا
لم يطفئها ألا وهج قبابكم ألمفعم̓
في ألأفاقَ تسطع كواكب ألنبوة
من ذكركم بكاء ألاخيار تعظُمُ
يا من عصمكم اللهِ بعد ألنبوة
قد فاز مغبتيكم وأثكل ألمخالفين لكم̓
سنغدوا لدياركم إذ أنتَم كواكبٌ
يانجومِ ألكون كفّكَم سيبقى أكرم̓

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين