مزون شعري ماشكت من ركودها
أعنّها وهجوس فكري جنودها
لا ناض بارقها صدوق ٍ مخايله
يهيض هاجوسي بدنة رعودها
أصارع الأيام وأطارد العنا
والنفس تشكي يوم ضاقت حدودها
أيامنا ماعدت أميّز وصوفها
يوم ٍ تزين ويوم نشكي نكودها
وإليا بغيت أخفي جروح ٍ أكنّها
العين تشكي من حزون ٍ تعودها
دنياي هذي مستعز ٍ ذليلها
عزت حصانيها وذلت فهودها
في ما مضى انا الذي مستهينها
واليوم كبدي تشتكي من لهودها
ولا ني بجازع لو تجرعت مرّها
بالصبر تفريج الليالي يعودها
فياللي تساهلت المراجل ودربها
دروب المراجل كايده في سنودها
تصعب على راع الردى مايرومها
لوهي تجي بالهون كل ٍ يرودها
وتربو عن الجاهل ولوهو طليبها
وراع المكارم مايكوده صعودها
قد نالها بالحزم والعزم والشقى
هو مقدم ربوعه وحامي بنودها
إليا انتخى له فزعتة ٍ يذكرونها
واليا احتمى من دون حاجه يذودها
هو راعي الوقفات هو كاسب الثنا
بنوك الكرم من جود مده يزودها
ابنصح اللي يكثر المدح والثنا
باللي بوقت الفعل تقصر مدودها
اهل الردى مهما تزايد عدودها
ترّك مجالسها وحذرى ترودها
بالك يغرك ضحكها ساعة الرخا
وقت الشدايد كل شي ٍ يكودها
لاتبدي علومك ولاتلتفت لها
خلْها تموت وسمها في كبودها
عودٍ بلا غصن ٍ قليلٍ به الذرى
ويمناك ماتنفع بليا عضودها
واعلم بأن العمر لاقفت ضعاينه
لابد مايفنى ونسكن لحودها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين