همس ابن عربي ... بشاعرية العشق
-------------------
 
 
 
 
 
في العشق...العشاق
سواء...!
ك" بِنْدارْ"... ك " دَانْتِي "...!
مثل جلجام...كابن عربي...!
ك" أنَايَا "...!!
******
فعل العشق...كفعل الشعر..!
كسحر الجمال…
مقاماته...أفقية..!
فالعشق...يعلو التراتب..!
والكل ينهل...من نهد..!
هنالك...لا ترسب...بالبرزخ
بَقايَا..!!
******
 
 
 
 
 
في حضرة العشق…
الحلول ...يَحُل مَحَل
" لا "...النافيه..!
الكل في الوصال…
في التواصل..!
على حصيرٍ...يحاكي تفاحا...!
يرسم...دهشة الصبايا..!!
******
هنالك...في حضرة العشق...!
الحدس...يكسر رتابة
العقل...!
يذيب منطق التراتب...!
عند حصير ...العشق...!
الشيخ...كالمريد...!
فالصلاة في العشق…
كالطواف...!
عند الشوق...الكل واحد...!
لا فرق...في " لهجة "...
المرايا...!!
******
 
 
 
 
 
بِذا...همس ابن عربي…
في غفوتي..!
بشوق رشيق .... حكى...!
عند قمة ...قاسيون…
هناك...قبل أن تصافحه
المنايَا..!!
******
همس " السلطان "...
أوحى...لحدسي …
ما أوحى...!
أن شوقه...ما كان
لعناق...شعاب مكة...!
بل ما بالوجدان…
من ثنايا...!!
******
 
 
 
 
 
 
 
ثنايا...وجدان العاشق…
لمن شاطأَتْ...مكة...!
فحرارة… " انتظام "...
أدفأت...سلطاننا
من قر...الأعالي...!
أعالي...قاسيون دون عشق
تقتل...الرعايا...!!
******
قر الأعالي…
أعالي...قاسيون...!
تدمع العين...بما أملى...!
وما أملى...تلَقَّفَهُ حدسي…
شعرا...!
شعر العشق...يفصح
بالصدق...!
عن ...الخفايا...!!
******
 
 
 
 
 
 
خفايا...العشاق..!
عَقد...بنوده مسطورة
بلوح...محفوظ..!
على القلب...مطبوع..!
كُنهه بأركان الروح…
منقوع..!
ليس مشاعا..!
فما الحاجة...لبيرق
أو رايَه..!؟
******
عَقد العشاق...كبياض
الناهر...بالأعماق..!
بنوده بمنسوب…
يفيض...على ضفاف…
الأوراق...!
أشواقنا...تتعالى
على النوايا...!!
******
 
 
 
 
كم...حسبت نفسي - واهما -..!
إمام...العشق لطول
مراسي...!
فكم...قطفت في حضن
ليلي...!
دون حراس…
من قوافي...الحنين
أرق...من " صفير"...
فاض به...نايا...!!
******
ما اصطفيت...ليلي
للعشق...عبثا...!
ولا عانقتْ...ناي حدسي
سدى...!
فرغوة الليل...كطيف
" الشيخ "...!
يطوف بي ...دون موعد...!
وهمس العشق…
يذيب...أَسايَا...!!
******
 
 
 
 
شوق … العشق!
كشوق… حدسي..!
بروي...شعري..!
يموج...بشغاف وجداني...!
لاهتا..!
يتطلع لفج... مشتاق...
كي يحرر...أشواقا
بعمقي...كسَبايا..!!
******
أوحى لي ...همس
ابن عربي...!
أن العشق عناقيد...!
لا كعناقيد...المجرات…
في تباعد...!
ما كان التَّنائي...أسوة
للعشاق..!
ولا بلسما...شافيا...!!
******
 
 
 
 
عناقيد العشق...كعناقيد
روحي..!
تعانق...الحاء...والياء...!
في حوائي..!
مجددة...شوقي..!
منعشة...عشقي..!
بها...وفيها..!
أجدد صلاتي...في محراب
الجمال..!
صلاة...ترسم ميلي
كهِوايَه..!!
******
مجراتكم...تحاكي
" هوى "...القارات...
في النوى...!
وعشقي...يحاكي ذاته...!
في الوحدة...في التوحد…
بالذوق...يذيب الأبعاد…
أمر ...لا يحدده أحد…
سِوايَ...!!
******
 
غوايتي...غواية خمرة..!
وخمرتي...مُدام شعر…
يسخر من ألفاظكم…
فتوليد ...حروف العشق
عندي...!
كتوليد...القوافي...!
" رغبتي "...ولادة...!
تلبس معانيكم…
رداء...المنايا...!!
******
تمدد... الكون…
لا محدود...!
وقبل " صفر" الأكوان...!
لعشقي...مَد...!
مدنا...دون حد...!
في أمس… " التكوين "...
كالغد..!
العشق...في دستور...
" السلطان "...!
نطفة...بجلال...لا تنمو...!
طفرة...في يم " الكينونة "...
خافية... سِرَّ الخلايا...!!
******
 
 
 
المد...في الذرات…
بعمر...محدود...!
النهاية...دالة على…
البدايه...!
عدا...الشوق عند العشاق...!
نطفة...!
تعلو التراتب...بالحدس...!
تحاصر المنطق…
في الزوايا...!!
******
مقام...الياء في الشوق...!
كمقام...الحاء في العشق...!
وعناق الحاء...للياء...
في حوائي...!
بالحدس...عهد بنهاية…
النهايَه...!!
******
 
 
 
بذا...أفصح أهل العشق...!
منذ...لحظة الفتق...!
منذ...تعانقت الأرواح…
بالرتق...!
هنالك…" المستحيل "...؟
أن نبدع...دون عشق...!
لا أن نرسم دائرة…
بزوايا...!
أو ندور...الزوايا...!!
******
ما من مستحيل...في
العشق...!
طقسنا...بالشوق حق...!
من حمأة الوجدان…
دافق...!
وغيره…" هرمون "يسيل
من ذات...غافل...!
حالٌ...لا يستحق منا…
رِعايَه...!!
******
من أرشيفي الخاص / يناير 1978 /

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر