كأن الرباع من جنى الخوخ - عبدالرحمن الجربوع

كأن الرباع من جنى الخوخ صائرٌ
مباسم غيد في وجوه سفائرٌ

اذا ما تلاحت في يديك بنظرة
تثير عليك من وجا الروح نافرٌ

إذا ما المذاق من غذاها تراوحا
على ظاهر الذواق لاحت عواطرٌ

© 2023 - موقع الشعر