التقييم
لو لم يكن لقسمتنا من الحبِ باقي
لما عبثت عيناكِ بأوراقي
ولا أمضيتُ ليلي الطويل منتظراً
طيفاً يُزكي نار أشواقي
كيف هديتني ربي لسراط هواها
وقد بلغت بها روحي التراقي
فلا وعزتك مالي صبرٌ على الهوا
فكيف عرف الغرامُ درب أعماقي
فالفؤاد عطشٌ والروح متعبةٌ
وشعرها الدلو وعينُها الساقي
وكيف أبوح والقلب أتعبه
قلبٌ تناسى عهدي وميثاقي
أفأقتل نفسي خشية المنفى
أم أدفنُ حُبي خشية الإملاقي
سقا الله أرض الحجاز من دمعي
ولم يسقني فتساقطت أوراقي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2017 - موقع الشعر