مخدة الغيم - سعاد الكواري

أرمم نفسي قبل أن أتهدم
أصبح كومة من التجارب الفاشلة
أوجه أشرعتي للجهة التي ارغب
دون أن تتدخل الرياح المجنونة
وتعبث بها
في الجهة المخالفة لرغبتي في التحرك
في اتجاهات أخرى
غير كل تلك الاتجاهات
التي تدفعني إليها أقداري
خطوة
خطوة
أتقدم
أتراجع
القاعة المنتفخة بالهواء
القاعة ضخمة
الوجوه عابسة
ذبذبات الصوت تعلو بقوة
وأنا نائمة على مخدة الغيم
***
وجهتها خطأ
ووقفت تائهة وسط الطريق
***
أرمم نفسي قبل أن أتهدم
أغلق أبواب الفوضى
لا أريد أن أبعثر ذرات الغبار
أريد أن احتفظ بالزوابع و الجنون
***
هم صدقوا ما كنت أقوله
هم صدقوا
و الآن أنا ادفع الثمن
© 2022 - موقع الشعر