غفوة ساعة

لـ ، ، في العتب والفراق، آخر تحديث :

عطيني لو سمحتي دفتر الإنشاء
ابي الليلة مناخ يناسب الأدباء
هم أرقى ناس في هالواقع الأرعن
هم أجمل ناس بين الناس لا استثناء
يمرّر دمعهم: عطر، أغنية، نظرة،
مشاعرهم ضعيفة بس ما هم ضعفاء
إذا قَبَضُوا جُنُودَ عُيُونِهِمْ قَالوا
"جَميعاً اذهَبُوا فأنتُمُ الطُّلَقاء"
فبعد اليوم نرجو من سموّك ما
تثيري حزن أي شاعر من الشعراء
دخلتي عالمي من أوسع أبوابه
قدَرتي ترسمين لقصّتي مِيتاء
سبقتيني بكل حاجة عدا حاجة
وكان الفضل فيها يعود للإملاء..
إذا فتحتي المعجَم يجي اسمي
بحرف (العين) قبل اسمك بحرف (الهاء)
نعم كنت أدّعي ما أنحني لأنثى
ولكن اللي حاصل عكس الإدّعاء
غروري يشبه لغرور أبو الطيب
بعد ما أعلن انه فارس الهَيْجاء
يقول: "الخيلُ والبيداءُ تعرفُني"
لقى حتْفه على خيله وبالبيداء!
وجودك في حياة الغير لوَّنها
وجودك في حياتي قهوتي السوداء
مثل ما احيا جمالك واحد غيري
قتلني وانتي فعلاً سيّدة حسناء
مثال أعمق: رجل هايم على وجهه
بصحراء ، وهلك عطشان بالصحراء
ورجل آخر -رديف الموقف السالف-
غرق في البحر وكانت ساعة الإفضاء
تفاوُت! بس نلاحظ ذاتها العلّة
كلا الاثنين ماتوا والسبب (الماء)
مثال أغمض: إذا كان الهوا الجامح
على النار أقوى منها يسبّب الإطفاء
على النقيض إذا كانت هي الأقوى
يعاونها على إضرامها الهواء
رغم تعقيدي للأمور متيقّن
فهمتيها واعرفك داهية دهياء
ترى حتى الذكي ممكن بعد فترة
يصير انسان غبي لا كثّر استغباء
عطيتيني وعد ما نفترق أبداً
-إن الحظ شاء- لكن للأسف ما شاء
عملت حساب لا متّي يعزّوني
وعزّوني بك وأنتي من الأحياء
طبيعي لو
فهذي لاء
خصال البنت زي قصيدة الشاعر
ما كل أبياتها تستاهل الإطراء
ما اريد أسهب معاتبتك أضر نفسي
أشوف إن التجاهل دَيْدَن العقلاء
يصل جرحك إلى أَوْج الألم إذا
بديت تنظّفه واسأل الأطباء
ولا عندي نشاط يساعد أكتب لك
من أول ليلتي أشعر ببعض إعياء
تعبت اكتب بحاجة قسْط من راحة
تعب جفني يقاوم فكرة الإغفاء
أريد أغفي إلى ساعة ثم نكمّل
وأنتم روحوا اغفوا معشر القرَّاء

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر