كحل العيون الخضر سبى عيون عشاق وفتى بالحي - وهيبة محمد

كحل العيون الخضر سبى عيون عشاق وفتى في الحي
_______________________________
كحل في العيون الخضر
سبى
عين العشاق وهم كثر
كمخطاف لصياد
يهوي
الى عمق المحيط
دوامات
تسهد
تؤرق
ولا فكاك
ناي وموال
وشط النيل
والسمراء
على باب الوجود
تغازل فتى
كان هنا ذات يوم
يدللها
ويفك ضفائرها
السود
ويطرح الشعر الاسود
يتشممه عبير حباة
يغازله
عذراء غاضبة
عصية
كان يعشقها
طفلة
يغار
من طائرات ورقية
ونظرات
عيون
خفاء تلاحقها
كم كابد
كتوم كان للعشق
لايبديه
يحمر وجهه غضبا
غيرته حارقة
كانت تهاب النظر في عيونه
وترتجف
لمروره
وعطره
تنتشي
تتفض
عصفور
بلله المطر
لمرآه
لم يقل
احبك
لكن العشق كان مدمدما
لعيون خضر
بالكحل الاسود
عاشقا
منتشيا
بذهول
حولها يحوم يدندن
يرعاها
بلا حرف
عيونه السود
تتبعها
انفاسه تلهث
عشق الصمت قتّال
ومازال طوّاف
حولها
في الرؤى
يأتيها
يقبل عيونها الخضر
بالكحل الاسود
ويرسل الاحلام
حتى تغفو
بقلم وهيبة محمد

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر