يا خضر يا زين يا صافي الخدود - زيد عبدالله ابراهيم الحرب

يا خضر يا زين يا صافي الخدود
الحمر والبيض لك فدوه نقاد

فدوة لك النصارى واليهود
ومن عصى الاسلام في كل العباد

يا زريف الطول يا ظبي النفود
يا قمر يا شمس يا نور البلاد

ملهم بالعين لاكنك تنود
واللواحظ كنهم حدب حداد

كم فتى منك غدا وسط اللحود
وكم جلود للبلاوي منك باد

تختشي منك الجبابر والاسود
والنمور الرقط من حسنك تباد

يا حبيبي لا تجي طفق عنود
استهن وشوف ولفك في نكاد

قال لي هافي الحشا زامي النهود
مرخص عمري انالك بالوكاد

قلت له: يا زين يا ضافي الجعود
الذي مثلك ما يخلف بالوعاد

يا قاك رب العرش عن عين الحسود
والولي ويااك في كل الجواد

ما مضى يا زين ما ظني يعود
ما مضى من قبلنا شي وعاد

من قبلنا كسرى وقيصر ثم هود
واسكندر القرنين وشداد بن عاد

طوتهم الدنيا وصاروا باللحود
ولا بهم واحد بلغ شفه وراد

قال: العمر يا زيد لازم له حدود
وحسبته يا زيد عند والي العباد

دام انا وياك في حوض ورود
شاربين الحب مع كاس الوداد

بقرشك صدري والوي بالعضود
وانت لفني لفة رضيع بالمهاد

لي غابوا الحساد والعالم رقود
المشاره بيننا يا زيد زاد

قلت أعرفك انت يا الخشف الشرود
تذبني بالشمس وتقعد بالبراد

قال: أنت هرش الشام ما ترجع قعود
وهقوتي ان الضب شبعان جراد

قلت: أنت اهديب ماني من القرود
مير الجمل يهيضه مشي القراد

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر