تعبت

لـ ، ، في العتب والفراق، آخر تحديث :

تعبت من ضيق الحال و شكى الروح 
 ............... ضاق بي الوقت و ملت مني أفكاري
 أخبي أحزاني و بداخلي مجروح
 .............. أجامل الناس و أخبي دمعي و أداري
 أقول بخير لكن إحساسي فضوح
 ........حزني يبان للي يسألني عن أخباري 
 يا صليل ليالي الشام كثر فيك البوح
 ............. طال الغياب و الشوق فاق كل أشعاري 
 صرخت صرخات بصوت مبحوح
 ............... رد ت صداها ... بيوت خالية بدياري
 تقول يا غريب الدار راحوا مع النزوح
 ............. و منهم مات و منهم مشرد بالبراري 
 حلمي تبعثر و غديت بدنيتي مذبوح.
 ............ مثل طير يطير و الدم من جرحه جاري
 امني النفس واقول كربتي .. حلم و يروح
 ....... و الأقدار محتومة .. وين أهرب من اقداري
 مروان

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين