انا شاعر حكيم بساحة الميدان وانت تلوت
ليامنا نقلنا السيف صعبن خيط تجريحه
ليامنا فتحنا الباب معنا ما تقدم فوت
تقضب بالمقاضب واشتعل يا ولعة الشيحه
ليا من بان راسك لك طحنت السم معه التوت
وعطيتك جرعتن في دم شريانك بتلقيحه
لاكن ابنذرك ترا أن فتح لك قبرك المنحوت
ندم القبو فوقك والبراحه عقبك مريحه
نبي ندفنك وانتا حي واقفلك مثل هاروت
واعلمك الدروب أن جان موجك طافحن سيحه
عليك السبع ترجم يا بليس العود حتا الموت
ولا منك اعتذار ولو حصلي منك تصريحه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين