يا لايمي في حب ذودٍ مواليف
اللي تلاقع لا آوحت الصوت للصوت
في ذمتي هرجك خبال وتخاريف
حبي لها ما دام عمري إلى الموت
لا شفتها في وسط روضٍ على الكيف
مضحاتها تغني عن الزاد والقوت
آليا نظر أزوالها به مشاعيف
غدا البلد في ناظري كنه ممقوت
أمد دربيلي بروس المشاريف
ولا آغبط اللي حكم قلعة الكوت
شوفي لها لهموم قلبي تخافيف
وهاجوس قلبٍ من عنا الوقت مكبوت
وروضٍ من الوسمي عشوبه تخاليف
مفرودها من شبعته كنه منهوت
ويا لايمي في حب ذودٍ مواليف
ويش العذر لا من تلافت على الصوت

حقوق النشر محفوظة لـشاعر

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2019 - موقع الشعر