وسائد ايلول - أسماء القاسمي

وسائد الاحلام مبللة بنسائم عطر ايلول
 
تتابط نبضي
 
تمتطي اشرعة الريح الملونة
 
تعبر بي أزقة المدينة الضيقة لتنقلني الى مدائن المطر
 
يرتعش المدى بين الغيم والغياب
 
ينصت لصوت ناي قادم من خلف حقول الياسمين
 
يدجرج الأماني على مساحات السراب
 
 
 
 
وحدها الروح تقرأ رائحة الارض بعد المطر
 
تستذكر نشأتها الاولى من ماء وطين
 
تتلبسها حالة من قلق وأرق على أرصفة السهد
 
الذكريات قنديل مرتجف فى عتمة الليل السرمدي
 
يصغي لحكايات الريح القادمة عبر الأزمنة والأمكنه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر